نقوم فى عيادة د. أمجد العجرودى بعلاج أمراض المراهقة و الأطفال التى تشمل الإضطرابات السلوكية والوجدانية الناتجة عن تداخل الظروف البيئية والتربوية والجينية والعصبية والتى تأثر فى نمو الطفل وتطوره النفسى والعقلى والعاطفى والجسدى.

والعلاج هنا يحتاج لمعاونة الأسرة خاصة الوالدين والمدرسة والأخصائي النفسي والإخصائى الإجتماعي ومراكز التأهيل المختلفة مع الطبيب النفسى .

هذه الفترة في غاية الأهميه للتعامل معها بشكل تربوي و نفسي و جسدي صحيح لما تتضمنه هذه الفترة تغيرات فسيولوجية و نفسية و جسدية و تتشكل فيه شخصية الإنسان و كثير من الإضطرابات النفسية الملحوة خلال هذه الفترة.